عزيزة

عزيزة

الأردن

عزيزة

تعيش عزيزة البالغة من العمر 24 عامًا في الكرك، الأردن وهي حائزة على درجة بكالوريوس في الكيمياء.

بعد أن تخرّجت منذ سنتين ونصف حائزة على درجة بكالوريوس في الكيمياء، لم تستطع عزيزة إيجاد عمل في مجال دراستها. وهي تقول: "ما من فرص عمل متاحة في المنطقة التي نعيش فيها… يعجز أي شخص عن إيجاد عمل في هذا المجال وليس أنا فقط. أعرف العديد من الأشخاص الذين حازوا على شهادة في الكيمياء ولم يستطيعوا إيجاد فرصة عمل".

ومع ذلك، لم تفقد عزيزة الأمل: فبعد أن رأت إعلانًا على أحد مواقع التواصل الاجتماعي يروّج لدورة تدريبية في مجال الصيانة، قرّرت تقديم طلب: وقد تم اختيارها خلال الجولة الثانية من المقابلات. وتقول عزيزة: "كانت الدورة التدريبية مفيدة جدًّا. استفدنا منها كثيرًا سواء على المستوى المالي أو الثقافي. […] وقد غيّرتني إذ أصبحت أكثر اعتمادًا على ذاتي. بتّ أعلم الآن أنني قادرة على إعالة أسرتي وردّ الجميل، وأنا على استعداد كي أعمل بجهد من أجلها".

أثبتت لنفسي أنني قادرة على العمل وعلى إعالة أسرتي وإنفاق مالي الخاص. […] بتّ قادرة على الاعتماد على نفسي. فبعد أن تخرّجت وأن أنفقت عليّ أسرتي كل هذه المبالغ لأكمل تعليمي طوال هذه السنوات، يصعب عليّ أن أطلب منها شيئًا أحتاج إليه.

بعد أن حضرت عزيزة الدورة التدريبية وأصبحت قادرة على إيجاد فرصة عمل ودخل لفترة من الوقت، فهمت أنه بإمكانها الالتزام بعمل وبجدول زمني. وهي تقول: "أرغب فعلًا في العمل في مجالي وبشهادتي. لقد عملت بجهد طوال أربع سنوات للحصول على هذه الشهادة وأنا أودّ بالفعل العمل في هذا المجال… أرغب فعلًا في أن يكون لديّ وظيفتي الخاصة في مجال دراستي وأن أتبوّأ منصبًا بشكل دائم".

© European Union 2020 / Johanna de Tessières